إعلان في الرئيسية

القائمة الثانية

أخبار عاجلة

إعلان أعلي المقال

معلومات عامة

حقائق ومعلومات لا تعرفها عن سفينة تيتانيك

  تعبتر سفينة تيتانيك أكبر و أعظم سفينة نقل ركاب في العالم لقد تم أنشاؤها
  عن طريق أفضل المهندسين في العالم و تم بناؤها في زمن أستغرق
  ثلاث سنوات بكل معايير السلامة و أطلق عليها الخبراء السفينة التي لا تغرق 
  و لكنها لم  تبحر إلا رحلة واحدة قبل أن تغرق  

سفينة تيتانيك عام 1912

  
  في يوم 12 ابريل عام 1912 ابحرت سفينة تيتانيك من ميناء كوينزو تاو
  بانجلترا وسط احتفالات باطلاق اول رحلة للسفينة التي لا تغرق 
  كانت أول رحلات السفينة في إتجاة الولايات المتحدة الأمريكية حيث قضت 
  أربع أيام في المحيط الأطلنطي دون أي مشاكل 
  ولكن في أخر اليوم الرابع أطلقت أبراج المراقبة إنذار بوجود جبل جليدي
  في طريق السفينة حاول العاملون إبعاد السفينة عن الجبل و لكن إصطدمت
  السفينة في جانبها مما أصاب السفينة بثقوب أدت إلي توغل الماء بداخلها
  حتي إمتلأ الطابق السفلي عن أخره فبدأت مقدمة السفينة في الغرق  وفي 
  غضون ساعتين و أربعين دقيقة غرقت السفينة في الماء و أختفت تحت 
   سطح الماء و نتج عن ذلك نجاة 700 شخص فقط من اصل 2200 شخص
   كانوا علي ضهر السفينة
   الغريب في الامر أن الباحثون أكدوا أن في حالة لم يري برج المراقبة الجبل
   لكن إصطدام الجبل بالسفينة في المقدمه ولا أحدث هذا الانهيار وكانت ستكون
   فرصة نجاة من علي السفينة كبيرة جدا
   أما السبب الرئيسي في دخول الماء وغرق السفينة كانت مسامير البراشيم في
   جانب السفينة عند الاصطدام تخلعت المساميرمما أدي الي خلق فتحات دخلت
   الماء من خلالها وبالرغم من كونها سفينة عملاقة إلا ان العمال عند التصميم 
   واجهو مشكلة كبيرة في قلة عدد المسامير عالية الجودة فاستخدموا مسامير
   أقل جودة و كان هذا السبب الاساسي في غرق سفينة تيتانيك كما قال الباحثون
    
    أما الأخطاء التي حدثت قبل الإبحارهي عدم وجود قوارب نجاة كافية 
    فكان من المحتمل وجود 64 قارب نجاة قادرين علي استيعاب 4000 شخص 
    فكان هذا العدد سيحمل كل من كان في السفينة 
    ولكن العدد كان 20 قارب نجاة فقط لأن من صمموا السفينة أردوا تقليل العدد 
    لتمكن الركاب من رؤية البحر بصورة أفضل و أعتقادهم أن القوارب ليس شئ 
   هام في سفينة تيتانيك 
   وأثناء الغرق حدثت أمور غريبة فقد كان عامل اللاسلكي بالسفينة يطلق ندآت 
   استغاثة لسفينة كاليفورنيا التي كانت بالقرب من سفينة تيتانيك ولكن من سوء 
   الحظ كان عامل اللاسلكي بسفينة كاليفورنيا قد أغلق كافة اجهزة الإستقبال 
   فلم يصل لهم اي ندآت استغاثة 
   و بالرغم من رؤية بعض عمال سفينة كاليفورنيا لصواريخ نارية من سفينة 
   تيتانيك فلم يستجيبوا لها بسبب عدم توقعهم بأن سفينة تيتانيك لن تواجه أخطار 
   علي الإطلاق وبدأت بالابتعاد شئ فشيئا و إبتعد معها أخر أمل لانقاذ الركاب 
   
   كانت سفينة تيتانيك ضخمة لدرجة انها تفوقت عن جميع السفن الموجودة في
  هذه الفترة فقد كانت تبلغ طولا حالي 270 متر وإرتفاعا حوالي 18 متر 
  
   كان من ضمن ركاب سفينة تيتانيك بعض المسافرين العرب وغالبيتهم 
   لبنانين الجنسية وكان أحد المسافرين مصري الجنسية و قد كان من أوائل من 
   ركبوا القوارب و نجا من الغرق 
   
   كانت سفينة تيتانيك لها سفينة مشابهة تماما في الهيكل الخارجي و في المعدات
   ونفس عدد عمال ومهندسين سفينة تيتانيك وكانت تسمي بريتانيك 
   ولقبت بأنها الأخت الصغري لسفينة تيتانيك و قد غرقت عام 1916 بسبب
   انفجار بالقرب منها و لكن تم انقاذ جميع من كانو بها   
   

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *