إعلان في الرئيسية

القائمة الثانية

أخبار عاجلة

إعلان أعلي المقال

معلومات عامة

قصة نبى الله يعقوب ( اسرائيل ) عليه السلام l شاهد القصة كاملة من هنا !

نبى الله يعقوب ( اسرائيل ) عليه السلام



يعقوب ابن اسحاق ابن ابراهيم عليهما جميعا السلام ... عاش فى حبرون ( الخليل ) فلسطين و دفن بمصر .. انجب 12 ابن وهم الاسباط ال 12 من زوجات عديدات و ابنائه ال 12 هم ( شمعون - ليشع - جاد - زبلون - يساكر - نفتالى - اشير - لاوى - رأوبين - يهوذا - دينا - يوسف - بنيامين ) ...

تزوج يعقوب من ليا بنت ابان و تزوج اختها راحيل بنت ابان و كان يحب راحيل اكثر من ليا و انجب منها يوسف و بنيامين
اما بقيه ابنائه فمن ليا و باقى جواريه .. كان يعقوب يفضل يوسف عن بقيه اخوته لجمال خلقته و لانه ابن راحيل احب زوجاته الى قلبه .. فملأ الحسد و الحقد قلوب الاخوه فكادوا ليوسف و قرروا التخلص منه ليخلوا لهم قلب ابيهم فقرروا قتله و لكنهم ترأفوا به لصغر سنه حينها ( 10 سنوات ) و قرروا تركه وحيدا فى الصحراء .. قال تعالى فى سوره يوسف (اذ قالوا ليوسف و اخوه احب الى ابينا منا و نحن عصبه ان ابانا لفى ضلال مبين .. اقتلوا يوسف او اطرحوه ارضا يخل لكم وجه ابيكم و تكونوا من بعده قوما صالحين .. قال قائلا منهم لا تقتلوا يوسف و القوه فى غيابه الجب يلتقطه بعض السياره ان كنتم فاعلين ) صدق الله العظيم

فدبروا خطه لياخذوا يوسف معهم لرحله الصيد و اقنعوا ابيهم بذهاب يوسف معهم ليلعب و يلهو معهم و ذهب معهم يوسف على غير رغبه ابيه و عندما اختلوا به ألقوه فى بئر مياه فى الصحراء و اخذوا قميصه و لطخوه بدم احد اغنامهم و رجعوا بالقميص لابيهم و قالوا ان الذئب اكل يوسف وهم مشغولين عنه بالصيد .. قال تعالى فى سوره يوسف ( و جاءوا اباهم عشاء يبكون .. قالوا يا ابانا انا ذهبنا نستبق و تركنا يوسف عند متاعنا فأكله الذئب و ما انت بمؤمن لنا و لو كنا صادقين .. و جاءوا على قميصه بدم كذب قال بل سولت لكم انفسكم امرا فصبر جميل و الله المستعان على ما تصفون ) صدق الله العظيم

حزن يعقوب على يوسف حزنا شديدا و فقد بصره من شده البكاء و لكن يوسف لم يمت فقد اراد الله ان يجمع يوسف و يعقوب معا مره اخرى بعد 20 عاما فى مصر عندما القى يوسف قميصه على وجه ابيه فعاد اليه بصره و تلك التفاصيل سنعرفها عند حديثنا عن نبى الله يوسف ..

عاش يوسف و ابيه و اخواته و عشيرته ( بنى اسرائيل ) فى مصر و كانوا عليه القوم و تكاثروا و ازداد عددهم الى ان خرجوا من مصر لفلسطين مره اخرى مع سيدنا موسى بعد ما يقرب من 400 عام و ذلك اثناء فرارهم من فرعون و اتباعه بعد ان امنوا بنبى الله موسى و رسالته و اصبح احفاد الاسباط ال 12 يهودا ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *