إعلان في الرئيسية

القائمة الثانية

أخبار عاجلة

إعلان أعلي المقال

معلومات عامة

قصة قابيل وهابيل l أول جريمة قتل في التاريخ !

قصة قابيل وهابيل 

أول جريمة قتل في التاريخ !



قابيل و هابيل و اول جريمه قتل فى التاريخ

لما اصاب ادم الخطيئه فى الجنه بدت له سوأته فلقيته شجره فأخذت بناصيته فناداه ربه : افرارا منى يا ادم ؟ قال بل حياء منك يا رب .. هنا توقفنا المره السابقه عندما وسوس اللعين لادم و حواء و كانت النتيجه نزولهم الارض بعد ان غفر لهم الله

عاش سيدنا ادم فى الارض 10 قرون اى 1000 عام و انجبت له حواء 20 بطنا فى كل بطن تؤامين و عند وفاه ادم كان تعداد البشر على الارض 40 الفا ... زوج ادم ذكر كل بطن بأنثى البطن الاخرى .. و لكن قابيل اعجب باخته الاكثر حسنا و طلب ان يخالف شرعيه والده التى امر الله بها و لكن ادم رفض لانها من حق اخيه هابيل ..

بات قابيل يكن الغيره و الحسد من اخيه هابيل و كان دائم الشجار معه رغم ان قابيل كان اضعف جسمانيا من اخيه هابيل الا ان هابيل كان يرفض ان يعتدى على اخيه خوفا من الله و خوفا من غضب ابيهم ادم

احتار قابيل فى امر اخيه و ازداد قلبه سوادا بعد ان وسوس له الشيطان بان يتخلص من اخيه .. و زادت وساوسه فهم قابيل بقتل اخيه هابيل و هو نائم بان ضربه بفك حمار على راسه فمات فى الحال .. و فجأه زالت الغمامه من على عين قابيل و جلس يبكى بجوار اخيه و حمله على كتفه و هو فى حاله من الذهول و الصدمه يريد ان يخبئ جثمان اخيه .. فارسل الله غرابين تقاتلا مع بعضهما البعض و قتل الغراب اخيه ثم حفر فى التراب و دفن الغراب الاخر تحت الارض .. ففعل قابيل فعل الغراب

من بشاعه الجريمه وضع الله جزء من وزر كل من يقتل نفسا على قابيل الى يوم القيامه لانه هو اول من سن شريعه القتل فى الارض .. فقد قال رسول الله (ص) لا تقتل نفسا ظلما الا كان ابن ادم الاول كفل من دمها لانه كان اول من سن القتل صدق رسول الله (ص)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *